منتدى متقن زيان عاشور

أهلا بك مع منتدى متقن زيان عاشور
أخي أختي أرجو الدخول إن كنت عضوا أو التسجيل مع جزيل الشكر

من أجل طلاب العلم


    قيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــس ولبـــــــــــــــــــــــــــــنى

    شاطر

    عزالدين
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 7
    تاريخ التسجيل : 22/10/2010

    قيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــس ولبـــــــــــــــــــــــــــــنى

    مُساهمة من طرف عزالدين في السبت أكتوبر 23, 2010 1:19 pm

    حدثت هذه القصة تقريبا في العصر الأموي , في زمن معاوية, بطلها يدعى قيس بن ذريح الذي عشق لبنى
    في نفس الوقت الذي شهدت نجد فيه مأساة مجنون ليلى شهد الحجاز مأساة أخرى من مآسي الحب العذري بطلاها قيس بن ذريح وصاحبته لبنى
    هو مضري من كنانة، وهي يمنية من خزاعة، تجمع بينهما صلة نسب من جهة الأم، فقد كانت أم قيس خزاعة وكانت منازل كنانة في ظاهر المدينة، ومنازل خزاعة في ضواحي مكة
    كان قيس ابن أحد أثرياء البادية، وكان أخا من الرضاعة للحسين بن علي
    وذات يوم حار كان قيس في إحدى زياراته لأخواله الخزاعيين وهو يسير في الصحراء شعر بالعطش الشديد، فاقترب من إحدى الخيام طالبا ماء للشرب ، فخرجت له فتاة طويلة القامة رائعة الجمال ذات حديث حلو هي لبنى بنت الحباب استسقاها فسقته ، فلما استدار ليمضي إلى حال سبيله دعته لأن يرتاح في خيمتهم قليلاً ويستبرد ، فقبل دعوتها وهو يتأملها بإعجاب شديد فرجع قيس إلى أبيه و حكى له ما به وبين لبنى ورجاه إن يزوجه منها لكن أبوه رفض ذلك لأنه كان ثريا وكان لا يريد لثروته أن تنتقل إلى حي بني كعب بعد موته , وأراد أن يزوج ابنه بإحدى بنات عمه , وعندما يئس قيس من إقناع أبيه ذهب إلى أمه ورجاها إن تتوسط له عند أبيه كي يعدل عن رأيه لكن أمه كانت اشد إصرارا من أبيه وأكثر معارضة لفكرة زواجه من لبنى , فأصاب قيس اليأس والحزن الشديد من أبويه اللذان لم يحسا أو يقدرا مشاعره , ودخل عليه يوما الحسين بن علي رضي الله عنه وكان أخوه في الرضاعة وكان أيضا يحبه حبا شديدا فراه مهموما فسأله عن ما به واستحلفه بحق الأخوة أن يقص عليه ما حدث فاخبره قيس بما كان من أمره مع لبنى وما كان مع أبويه ,فرثى الحسين لحاله ووعده أن يسعى هو لتزويجه منها ذهب الحسين إلى أبو قيس وأقنعه أن يزوج ابنه من لبنى بعد جهد كبير , فتم زواجهما وفرح قيس فرحا عظيما وغمرت الاثنان السعادة ومع مرور السنين كان حبهما يقوي ويزيد وكان قيس شديد الحب لزوجته لبنى وفي نفس الوقت شديد الطاعة والبر بأبويه , لكن أم قيس كانت تشعر بالغيرة من الحب والاهتمام الزائد اللذان كان قيس يوليهما لزوجته وتبين مع مرور السنين أن لبنى عاقر لا تنجب وكان أبواه يرغبان في أن ينجب لهما قيس وريثا وكانت لبنى تشعر بالغم والحزن لما تراه وكلما رأت إلحاح أبويه تجزع وتقول له " إحذر يا قيس أن تطيع أباك فتهلك نفسك وتهلكني لكن ضغط أبوه زاد عليه وراح يضغط عليه بشتى الطرق حتى رضخ قيس وطلق زوجته ولم يشعر بهول الصدمة إلا يوم جاء أهلها ليعودوا بها إلى ديارهم ، فألف القصائد يذكر حبه لها وأيامهما الماضية ومالقى من فراقها
    ي
    قولون لبنــــــــى فتنة كنت قبلـــــها بخير فلا تندم عليـــــها وطلق
    فطاوعت أعدائي وعاصيت ناصحي وأقررت عين الشامت المتملق
    وددت وبيت الله أني عصيتـــــــــهم وحملت في رضوانها كل موثق
    وكلفت خوض البحر والبحر زاخر ابيت على اثباج موج مـــــفرق
    وبعد فترة ماتت لبنى فذهب إلى قبرها مع جماعة من أهله وقال :
    ماتت لبنى فموتها موتي هل تنفعن حسرتي على الفـــوت
    وسوف ابكي بكاء مكتئب قضى حياة وجدا على مـوت
    ثم سقط على القبر يبكي حتى أغمي عليه وحمله أهله إلى منزله وهو في حالة من الذهول والأسى وظل ثلاثة أيام لا يتكلم ولا يفيق حتى مات فدفنوه إلى جوارها
    [center]
    Twisted Evil
    avatar
    Admin
    مدير
    مدير

    السمك عدد المساهمات : 189
    تاريخ التسجيل : 10/07/2010
    العمر : 26
    الموقع : الجلفة *مسعــــــــــــــــــــــــــــــــد*

    رد: قيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــس ولبـــــــــــــــــــــــــــــنى

    مُساهمة من طرف Admin في الخميس أكتوبر 28, 2010 7:12 pm

    لم أكن أعلم أن القصة بهذه المتعة و الجمال


    _______ منتدى متقن زيان عاشور __________




    منتدى متقن زيان عاشور

    ahmed



    avatar
    PuNk
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 96
    تاريخ التسجيل : 14/08/2010

    رد: قيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــس ولبـــــــــــــــــــــــــــــنى

    مُساهمة من طرف PuNk في الخميس أكتوبر 28, 2010 11:15 pm

    قصة جميلة شكرا على طرحك للموضوع

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 10, 2018 9:29 pm